• الموقع : هيئة علماء بيروت .
        • القسم الرئيسي : هيئة علماء بيروت .
              • القسم الفرعي : بيانات .
                    • الموضوع : هيئة علماء بيروت تستنكر وترفض الدفاع عن شبكات التجسس .

هيئة علماء بيروت تستنكر وترفض الدفاع عن شبكات التجسس

                هيئة علماء بيروت تستنكر وترفض الدفاع عن شبكات التجسس  
                                                      الاسرائيلية


   أكثر ما يثير الاستهجان أن تنبري منظمات حقوقية لبنانية ودولية في الدفاع عمن تلطخت أيديهم بدماء المقاومين للاحتلال الإسرائيلي في ظل صمت وسكوت مستغرب من المجتمع المدني والحقوقي اللبناني ولا ندري إن كانت مهمات كهذه أصبحت خدمة إنسانية تجند لها الطاقات وتستنفر لها الجهود .
 ولماذا لم يستيقظ الحس  الإنساني عند هؤلاء عندما ارتكبت أفظع المجازر  وجرائم الحرب بحق الأبرياء والعزل من النساء والأطفال في عدوان غزة الأخير  ومجازر عدوان تموز على لبنان  لم نر هذه المنظمات الإنسانية تأخذ الدور في الدفاع عن آلاف الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية وعن الأسرى اللبنانيين  عن سمير القنطار وإخوانه وقبلهم ا لمئات قضوا عقودا من  الزمن في سجون العدو، يرزحون  فيها تحت التعذيب ،  أم أن هؤلاء لا يستحقون هذه العناية الإنسانية التي تبذل اليوم! وانه لمن الغريب حقا أن  يتسع حق التعبير إلى  الحد الذي يسيء الى القضايا الوطنية العادلة .

    إننا في الوقت الذي نستغرب فيه هذه التحركات المشبوهة  ،ولا نرضى بممارسة التعذيب لأي موقوف أو مدان وإنما نطالب بإنزال الجزاء العادل ، ندعو الهيئات الحقوقية والإنسانية المتضامنة هذه ، الى إعادة النظر في موقفها هذا وندعو البقية إلى رفع الصوت عاليا ، ونهيب  بها للتحرك وعدم السماح باعتماد هذا السلوك الشاذ والمريب وكي لا يصبح أمرا عاديا ومألوفا .
   إن هذا التحرك الزائف الذي يدعي المحافظة على حقوق الإنسان يمثل إساءة صارخة لضحايا عملاء شبكات التجسس الإسرائيلية ولمشاعر ذويهم ... وحتى  لا يتكرر ما حصل عام التحرير سنة 2000

    كما نحذر من خطورة التعاطي بهذه الخفة ومن مغبة التساهل مع هذا الأمر وندعو القضاء الى العمل بمقتضيات العدالة وإحقاق الحق وعدم إفساح المجال أمام المدافعين عن العملاء والى تصويب هذه القضية التي من المفترض إن تكون من الثوابت الوطنية التي لا يرقى إليها شك في أحقيتها والتي تحاول بعض الجهات العبث بها وتحويلها الى مجرد وجهات نظر قابلة للجدل مع كل أسف!

 

 

هيئة علماء بيروت
بيروت: 28/ 8  /2009م

 


  • المصدر : http://www.allikaa.net/subject.php?id=255
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2009 / 08 / 31
  • تاريخ الطباعة : 2020 / 10 / 28