هيئة علماء بيروت :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

---> تعريف (4)
---> بيانات (87)
---> عاشوراء (111)
---> شهر رمضان (108)
---> الامام علي عليه (47)
---> علماء (21)
---> نشاطات (7)

 

مجلة اللقاء :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

---> فقه (15)
---> مقالات (186)
---> قرانيات (70)
---> أسرة (20)
---> فكر (121)
---> مفاهيم (184)
---> سيرة (80)
---> من التاريخ (30)
---> مقابلات (1)
---> استراحة المجلة (1)

 

أعداد المجلة :

---> الثالث عشر / الرابع عشر (12)
---> العدد الخامس عشر (18)
---> العدد السادس عشر (17)
---> العدد السابع عشر (15)
---> العدد الثامن عشر (18)
---> العدد التاسع عشر (13)
---> العدد العشرون (11)
---> العدد الواحد والعشرون (13)
---> العدد الثاني والعشرون (7)
---> العدد الثالث والعشرون (10)
---> العدد الرابع والعشرون (8)
---> العدد الخامس والعشرون (9)
---> العدد السادس والعشرون (11)
---> العدد السابع والعشرون (10)
---> العدد الثامن والعشرون (9)
---> العدد التاسع والعشرون (10)
---> العدد الثلاثون (11)
---> العدد الواحد والثلاثون (9)
---> العدد الثاني والثلاثون (11)
---> العدد الثالث والثلاثون (11)
---> العد الرابع والثلاثون (10)
---> العدد الخامس والثلاثون (11)
---> العدد السادس والثلاثون (10)
---> العدد السابع والثلاثون 37 (10)
---> العدد الثامن والثلاثون (8)
---> العدد التاسع والثلاثون (10)

 

البحث في الموقع :


  

 

جديد الموقع :



 هيئة علماء بيروت تلتقي المفتي الجعفري الممتاز

 النازلة الكبرى والمصيبة العظمى ... ارتحال  الرسول الاكرم (ص)

 تجليات الحكمة في شخصية الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله  

 ركائز القيادة النبوية في شخصية النبي محمد صلى الله عليه وآله

 دور الإمام زين العابدين عليه السلام في بقاء جذوة ثورة الإمام الحسين عليه السلام

 محطات في حياة الإمام السجاد عليه السلام ودوره المحوري في حفظ الاسلام

 من حكم  الإمام زين العابدين (عليه السلام)

 مجالس عاشوراء منابر للوعي

 تجسيد الامام الحسين عليه السلام لأعلى درجات الارتباط بالله

 من دروس عاشوراء: تحمّل المسؤولية

 

الإستخارة بالقرآن الكريم :

1.إقرأ سورة الاخلاص ثلاث مرات
2.صل على محمد وال محمد 5 مرات
3.إقرأ الدعاء التالي: "اللهم اني تفاءلت بكتابك وتوكلت عليك فارني من كتابك ما هو المكتوم من سرك المكنون في غيبك"

 

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للموقع
  • أرشيف كافة المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا
 

مواضيع عشوائية :



 العصمة جبرها واختيارها

 لبنان الكيان الوظيفة والدور

 تكاليف المنتظرين ووظائفهم

 أهمية الدعاء وفائدته

 مؤتمره السنوي

 آية المباهلة والمنقبة العظمى لأهل البيت عليهم السلام

 المقربون

 العبيد والأحرار

 ابن تيمية إمام المتطرّفين

 بشرى لشيعة علي(ع)

 

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 2

  • الأقسام الفرعية : 17

  • عدد المواضيع : 1093

  • التصفحات : 5879324

  • التاريخ : 7/10/2022 - 08:59

 

 

 

 

 
  • القسم الرئيسي : هيئة علماء بيروت .

        • القسم الفرعي : مفاهيم .

              • الموضوع : مراتب الإمامة .

مراتب الإمامة

مراتب الإمامة
للإمامة مراتب ثلاث، وقع الاختلاف في بعضهما ومن خلال توضيحها يظهر محل النزاع بين الفرق الإسلامية.
الأولى: الرئاسة العامة:
فكما أنّ النبي(ص) هو القائد والحاكم في المجتمع الإسلامي كذلك تنتقل القيادة إلى من يأتي بعده (ص)، وهذه المسألة محل اتفاق بين الفريقين (مدرسة أهل البيت(ع) ومدرسة الخلفاء) فالفريقان على أصل الإمامة بهذه المرتبة، ولكن الاختلاف في شكل هذه المرتبة، وأنها بالتعيين والنص أو لا.
لا يقتصر مفهوم الإمامة عند مدرسة أهل البيت (ع)  عند هذه المرتبة بل تعتقد بأن للإمام مرتبتين أخريين ، لذلك لا ترى هذه المدرسة أنّ علياً هو المتقدم أو الأفضل من بين أصحاب النبي (ص) فقط. بل ترى له مرتبتين لا يشاركه فيها أحدٌ من أصحاب النبي(ص).
الثانية: المرجعية الدينية:
إنّ من وظائف النبي التي تقدم ذكرها وظيفة بيان الأحكام الإلهية(النبوة)،
الثالثة: الإمامة بمعنى الولاية:
تشكل هذه المرتبة الذروة في مفهوم الإمامة، تشمل كل ما قبلها من مراتب وتزيد عليها، أي إنّ الاعتقاد بأنّ الإمام(ع) هو الإنسان الكامل وهو حجة العصر، هذا الإنسان لا بدّ من وجوده في كل عصر، ولولاه لساخت الأرض بأهلها، ولهذا الإنسان مقاماتٌ ودرجات كثيرةٌ، وقد اعتبرت مدرسة أهل البيت(ع) أنّ هذه المرتبة ثابتة للنبي(ص) وللأئمة(ع) من بعده، وأنه لا بد في كل عصر من وليٌّ كاملٍ وله مقاماتٌ بعيدةٌ عن تصورنا، وأما سائر المسلمين عدا الوهابية ، فلا يعتقدون بثبوت هذه المرتبة سوى للنبي(ص).
هذه هي المراتب الثلاث للإمامة، وقد انقسم الشيعة في هذه المراتب إلى ثلاثة أقوال: فبعضٌ يعتقد بأن الإمامة هي بمعنى القيادة والرئاسة العامة فقط أي المرتبة الأولى، وبعضٌ آخر يعتقد بأنها مرجعية دينية أيضاً أي بالمرتبة الثانية للإمامة، ولكنّ أكثر الشيعة يعتقدون بأنّها ولاية كاملة، أي المرتبة الثالثة التي تشمل كلّ مراتب الإمامة.

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2008/04/16   ||   القرّاء : 7898


 
 

 

 

تصميم ، برمجة وإستضافة : الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net

هيئة علماء بيروت : www.allikaa.net - info@allikaa.net