هيئة علماء بيروت :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

---> تعريف (4)
---> بيانات (86)
---> عاشوراء (105)
---> شهر رمضان (98)
---> الامام علي عليه (46)
---> علماء (20)
---> نشاطات (7)

 

مجلة اللقاء :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

---> فقه (15)
---> مقالات (177)
---> قرانيات (69)
---> أسرة (20)
---> فكر (116)
---> مفاهيم (169)
---> سيرة (80)
---> من التاريخ (29)
---> استراحة المجلة (0)

 

أعداد المجلة :

---> الثالث عشر / الرابع عشر (12)
---> العدد الخامس عشر (18)
---> العدد السادس عشر (17)
---> العدد السابع عشر (15)
---> العدد الثامن عشر (18)
---> العدد التاسع عشر (13)
---> العدد العشرون (11)
---> العدد الواحد والعشرون (13)
---> العدد الثاني والعشرون (7)
---> العدد الثالث والعشرون (10)
---> العدد الرابع والعشرون (8)
---> العدد الخامس والعشرون (9)
---> العدد السادس والعشرون (11)
---> العدد السابع والعشرون (10)
---> العدد الثامن والعشرون (9)
---> العدد التاسع والعشرون (10)
---> العدد الثلاثون (11)
---> العدد الواحد والثلاثون (9)
---> العدد الثاني والثلاثون (11)
---> العدد الثالث والثلاثون (11)
---> العد الرابع والثلاثون (10)
---> العدد الخامس والثلاثون (11)
---> العدد السادس والثلاثون (10)
---> العدد السابع والثلاثون 37 (10)
---> العدد الثامن والثلاثون (8)

 

البحث في الموقع :


  

 

جديد الموقع :



 أهل البيت عليهم السلام... المثل الأعلى

 في رحاب سورة الكهف3

 حق الله أم حقوق الانسان؟

 الوقوع في فخ الاسقاطات وهوس البروباغندا

  الذنب من الشيطان والعفو من الرحمن

 عن الحقوق واهمية الثقافة الحقوقية

 كلمات وردت في القرآن الكريم : حق

 علماء قدوة ... ومواقف رسالية للعلماء الشيخ المظفر

 لطائف وفوائد

 في السيرة الذاتية والمواقف البطولية في شخصية للسيدة الحوراء زينب عليها السلام

 

الإستخارة بالقرآن الكريم :

1.إقرأ سورة الاخلاص ثلاث مرات
2.صل على محمد وال محمد 5 مرات
3.إقرأ الدعاء التالي: "اللهم اني تفاءلت بكتابك وتوكلت عليك فارني من كتابك ما هو المكتوم من سرك المكنون في غيبك"

 

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للموقع
  • أرشيف كافة المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا
 

مواضيع عشوائية :



 من سيرة الإمام علي بن موسى الرضا عليه السلام

 علماء قدوة

  تعريف الحرب الناعمة ومصادرها ومواردها

 العصمة

 من حكم الامام الصادق عليه السلام

 ذل المعصية وعز الطاعة

 مؤتمره السنوي

 االمجاز في القران‏

 الشباب والحاجة إلى الترفيه

  الامام الحسين عليه السلام : سيرته والنصوص على إمامته وخصائصه ومناقبه وفضائله

 

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 2

  • الأقسام الفرعية : 16

  • عدد المواضيع : 1041

  • التصفحات : 5233933

  • التاريخ : 18/01/2022 - 09:48

 

 

 

 

 
  • القسم الرئيسي : مجلة اللقاء .

        • القسم الفرعي : مفاهيم .

              • الموضوع : في مجاري كلام العرب وسننها .

                    • رقم العدد : العدد السابع عشر .

في مجاري كلام العرب وسننها

 

 

في مجاري كلام العرب وسننها


1 ـ إلغاء خبر لو إكتفاء بما يدل عليه الكلام
كما في قوله تعالى: }ولو أن قرآناً سيّرت به الجبال أو قطعت به الأرض...{ (الرعد: 31) أي لكان هذا القرآن.

2 ـ في مخاطبة اثنين ثم النص على أحدهما فقط
العرب تقول: ما فعلتما يا فلان ـ وفي القرآن: }فمن ربكما يا موسى{ (طه: 49).

3 ـ في المدح يراد به الذم:
العرب تقول للرجل تستجهله: يا عاقل. ومنه قوله تعالى: }ذق إنك أنت العزيز الكريم{ (الدخان: 49).

4 ـ في المفعول يأتي بلفظ الفاعل:
تقول العرب سر كاتم أي مكتوم، ومكان عامر أي معمور.
ومنه قوله تعالى: }لا عاصم اليوم من أمر الله{ (هود: 43) أي لا معصوم، وقوله تعالى: }عيشة راضية{ (الحاقة: 21) أي مرضية.

5 ـ في الفاعل يأتي بلفظ المفعول:
قال تعالى: }إنه كان وعده مأتياً{ (مريم: 61) أي آتيا.
وقال تعالى: }حجاباً مستوراً{ (الإسراء: 45) أي ساتراً.

6 ـ تذكير المؤنث وتأنيث المذكر في الجمع:
قال تعالى: }وقال نسوة في المدينة{ (يوسف: 30).
وقال تعالى: }قالت الأعراب آمنا{ (الحجرات: 14).

7 ـ في جمع الفعل عند تقدمه على الاسم:
قال الشاعر: رأين الغواني الشيب لاح بعارضي...
وقد وقع ذلك في القرآن الكريم.
قال تعالى: }وأسروا النجوى الذين ظلموا{ (الأنبياء: 3).
وقال تعالى: }ثم عموا وصموا كثير منهم{ (المائدة: 71).

8 ـ تسمية الشيء باسم غيره:
إذا كان مجاوراً له، أو كان منه بسبب
كتسمية المطر بالسماء لأنه منها ينزل. قال تعالى: }يرسل السماء عليكم مدراراً{ (هود: 52).
وقال تعالى: }إني أراني أعصر خمراً{ (يوسف: 36) أي عنباً.
ويقال عفيف الإزار أي عفيف الفرج.
ووصف الشيء بما يقع فيه أو يكون منه:
قال تعالى: }في يوم عاصف{ (إبراهيم: 18) أي يوم عاصف الريح.
وكما تقول: ليل نائم أي ينام فيه، وليل ساهر أي يسهر فيه.

9 ـ فيما ظاهره أمر وباطنه زجر.
وهو من سنن العرب تقول: إذا لم تستحِ فافعل ما شئت.
وفي القرآن الكريم }إعملوا ما شئتم{ (فصلت: 40).
}ومن شاء فليكفر{ (الكهف: 29).

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2009/08/24   ||   القرّاء : 5528


 
 

 

 

تصميم ، برمجة وإستضافة : الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net

هيئة علماء بيروت : www.allikaa.net - info@allikaa.net