هيئة علماء بيروت :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

---> تعريف (4)
---> بيانات (85)
---> عاشوراء (84)
---> شهر رمضان (87)
---> الامام علي عليه (41)
---> علماء (17)
---> نشاطات (7)

 

مجلة اللقاء :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

---> فقه (14)
---> مقالات (135)
---> قرانيات (61)
---> أسرة (20)
---> فكر (103)
---> مفاهيم (145)
---> سيرة (75)
---> من التاريخ (21)
---> استراحة المجلة (0)

 

كُتَاب الموقع :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

---> الشيخ سمير رحال (1)
---> الشيخ علي أمين شحيمي (2)
---> الشيخ ابراهيم نايف السباعي (1)
---> الشيخ علي سليم سليم (1)
---> الشيخ حسن بدران (1)

 

أعداد المجلة :

---> الثالث عشر / الرابع عشر (12)
---> العدد الخامس عشر (18)
---> العدد السادس عشر (17)
---> العدد السابع عشر (15)
---> العدد الثامن عشر (18)
---> العدد التاسع عشر (13)
---> العدد العشرون (11)
---> العدد الواحد والعشرون (13)
---> العدد الثاني والعشرون (7)
---> العدد الثالث والعشرون (10)
---> العدد الرابع والعشرون (8)
---> العدد الخامس والعشرون (9)
---> العدد السادس والعشرون (11)
---> العدد السابع والعشرون (10)
---> العدد الثامن والعشرون (9)
---> العدد التاسع والعشرون (10)
---> العدد الثلاثون (11)
---> العدد الواحد والثلاثون (9)
---> العدد الثاني والثلاثون (11)
---> العدد الثالث والثلاثون (11)
---> العد الرابع والثلاثون (10)
---> العدد الخامس والثلاثون (11)

 

الإستخارة بالقرآن الكريم :

1.إقرأ سورة الاخلاص ثلاث مرات
2.صل على محمد وال محمد 5 مرات
3.إقرأ الدعاء التالي: "اللهم اني تفاءلت بكتابك وتوكلت عليك فارني من كتابك ما هو المكتوم من سرك المكنون في غيبك"

 

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للموقع
  • أرشيف كافة المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا
 

 

 

 

 
  • القسم الرئيسي : هيئة علماء بيروت .

        • القسم الفرعي : شهر رمضان .

              • الموضوع : الإعجاز الطبي في الصوم .

الإعجاز الطبي في الصوم

الإعجاز الطبي في الصوم .... شهادات غربية
- قال تعالى : «يا أيها الذين أمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم» (سورة البقرة: الآية 183)
يقول صاحب الظلال في معرض تفسيره لآيات الصوم: «... وذلك كله إلى جانب ما ينكشف على مدار الزمن من آثار نافعة للصيام في وظائف الأبدان، ومع أنني لا أميل إلى تعليق الفرائض والتوجيهات الإلهية بما يظهر للعين من فوائد حسية، إذ الحكمة الأصلية فيها هي إعداد الكائن البشري لدوره على الأرض، وتهيئته للكمال المقدر له في الحياة الآخرة... مع هذا فإني لا أنفي ما يكشف عنه العلم من فوائد لهذه الفرائض، فنحن حينما نصوم، إنما نتعبد بهذا الصوم خالقنا العظيم جل جلاله، الذي أمرنا بالصيام، امتثالاً لأمره سبحانه وخضوعاً لإرادته. وإن ما يكشفه العلم لنا من فوائد صحية لهذا الصوم فما هي إلا عظات، تزيد المؤمن إيماناً بصدق مبلغ الشريعة صلى الله عليه وسلم وحباً بالخالق البارئ منزل هذا التشريع».
وقد قام  أبوقراط بتدوين طرق الصيام وأهميته العلاجية، واستخدمه البطالسة والمصريون القدماء لتعجيل الشفاء، كما نجد للهنود والبراهمة والبوذيين تقاليدهم الخاصة في الصوم
وقد تبين لعلماء الطبيعة فجميع المخلوقات الحية تمر بفترة صوم اختياري مهما توفر الغذاء من حولها.
يقول الكسيس كاريل الحائز على جائزة نوبل في كتابه «الإنسان ذلك المجهول»: إن كثرة وجبات الطعام ووفرتها تعطل وظيفة أدت دوراً عظيماً في بقاء الأجناس الحيوانية وهي التكيف على قلة الطعام، إن الصوم يحرك سكر الكبد ويتحرك معه أيضاً الدهن المخزون تحت الجلد وهو ينظف ويبدل أنسجتنا، والصوم الذي يقول به كاريل يطابق تماماً الصوم الإسلامي من حيث الإمساك.
وأكد البروفيسور نيكولايف بيلوي من موسكو في كتابه «الجوع من أجل الصحة 1976» أن على كل إنسان أن يمارس الصوم بالامتناع عن الطعام لمدة 3 - 4أسابيع كل سنة كي يتمتع بالصحة الكاملة طيلة حياته أما ماك فادون من علماء الصحة الأميركيين فيقول: إن كل إنسان يحتاج إلى الصوم وإن لم يكن مريضاً لأن سموم الأغذية تجتمع في الجسم فتجعله كالمريض وتثقله ويقل نشاطه، فإذا صام خف وزنه وتحللت هذه السموم من جسمه، وكان فادون يعالج مرضاه بالصوم وخصوصاً أمراض المعدة ويقول: ...فالصوم لها مثل العصا السحرية.
وتظهر أبحاث الغرب أن الصيام ليوم واحد يطهر الجسم من فضلات عشرة أيام، وهكذا فإن شهر الصيام يطهر الجسم من فضلات وسموم عشرة أشهر على الأقل، ونرى أمر الرسول صلى الله عليه وسلم المعجز بصيام ستة أيام من شوال؛ حتى تكتمل عملية التنظيف، وأردفه بأيام معدودات من كل شهر لكمال الحيطة، يقول صلى الله عليه وسلم: «من صام رمضان وأتبعه بست من شوال كان كصوم الدهر» رواه الإمام مسلم عن أبي أيوب الأنصاري.
أما عن أثر الصيام على القدرات الفكرية فهو يضاعف نشاط وحيوية الخلايا الدماغية لتوقف نشاط الجهاز الهضمي فيندفع الدم بغزارة إلى أنسجة المخ، الذي يحتوي على 15 ألف مليون خلية قادرة على التفكير والتعمق في المسائل المعقدة وحلها، وتزداد هذه القدرة مع زيادة ورود الدم إليها، وهكذا نرى أصحاب العقول المفكرة يصومون كل فترة لتجديد نشاط أدمغتهم.
لقد قام عدد من الباحثين الغربيين، ومنذ أواخر القرن الماضي، بدراسة آثار الصوم على البدن وخلصوا الى العديد من النتائج :
1 - يؤدي الصوم إلى ضبط الثوابت الحيوية في الدم وسوائل البدن
2 - بفضل الصوم يستطيع البدن تحليل المواد الزائدة والترسبات المختلفة داخل الأنسجة المريضة.
3 - الصوم يعيد الشباب والحيوية للخلايا، أكدت أبحاث مورغوليس Morgulis أن الصوم وحده قادر على إعادة شباب حقيقي للجسد.
4 - الصوم يجمل الجلد تماماً كمرهم التجميل، فالامتناع عن الطعام والشراب مدة ما، يقلل نسبة الماء في الجسم والدم فتقل في الجلد، وبالتالي تزداد مقاومة الجلد للأمراض المعدية والميكروبية كما تقل حدة الأمراض الجلدية الالتهابية والحادة المنتشرة بمساحات كبيرة في الجسم، ويعالج الصيام أيضاً، أمراض البشرة الدهنية وأمراض زيادة الحساسية.

5 - تهبط نسبة الكولسترول فتقل فرص الإصابة بتصلب الشرايين وجلطات القلب والمخ.
6 - التئام الجروح، ومحاربة الأمراض
7 - الحماية من السكر: حيث يخفض نسبة السكر في الدم فيعطي البنكرياس فرصة للراحة.
8 - علاج آلام المفاصل: أثبتت التجارب أن صيام مدة لا تقل عن 3 أسابيع يخلص الجسم من الجراثيم ونفاياتها المسببة لعدد من أمراض المفاصل.
9 - الوقاية من الأورام إذ يمنع الصيام الزيادات الضارة مثل الحصوة والرواسب الكلسية والزوائد اللحمية والأكياس الدهنية، والأورام في بدايات تكونها.

 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2010/08/13   ||   القرّاء : 5734


 
 

 

 

البحث في الموقع :


  

 

جديد الموقع :



 

 الدجال حقيقة أم أكذوبة وخيال

 أبو ذر وجبل عامل والذاكرة الشعبية

 كلمات وردت في القرآن الكريم : ف ت ن  واشتقاقاتها   

 جذور الفساد في لبنان: إطلالة تاريخية لبنان مصرف أُلحِقَ به مشروع دولة!

 حوار لمجلة اللقاء مع سماحة نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم حفظه المولى

 الفطرة والدين وأصول الكمال في نص الشاه آبادي

 صناعة الفتنة

 في مواجهة الفتن

 في رحاب الزيارة الجامعة     معرفة أهل البيت عليهم السلام .... مهبط الوحي

 

مواضيع عشوائية :



 كيف نتعاطى مع عاشوراء

 هيئة علماء بيروت تقوم بواجب التعزية والتبريك

 الامام علي (ع) شهيد الرسالة المحراب

 دَور الآباء في تربية وتغيير سلوك الأبناء

  شرح خطبة الإمام الحسين (عليه السلام) في مكة

 خصوصيات الإنسان‏

  السنة النبوية والتنصيص علي إمامة علي

 انتصار غزة

  تواتر الاحاديث في الإمام المهديّ عليه‌السلام

   فوائد مهمة للأموات.... راحة ورحمة

 

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 3

  • الأقسام الفرعية : 21

  • عدد المواضيع : 905

  • التصفحات : 4172709

  • التاريخ : 12/08/2020 - 19:06

 

إعلان :


 
 

تصميم ، برمجة وإستضافة : الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net

هيئة علماء بيروت : www.allikaa.net - info@allikaa.net